• أين نسيت نفسي؟

عندما يراني أحد للوهلة الأولى، يظن أنني طفلة لم تتجاوز الحادية عشر عاماً رغم عمري الذي تجاوز الحادية والعشرون، فأننا في حضن وظل أبي طفلة مدللة منذ ولادتي، ولا زلت، إلا أن تلك الملامح الطفولية البريئة، تغيرت عندما نسيت نفسي بين دهاليز الأيام.

كتابة تعليق

انتبه: لم يتم تفعيل اكواد HTML !
    رديء           ممتاز

أين نسيت نفسي؟

  • حالة التوفر : متوفر
  • 3.00BD


منتجات ذات صلة

حدث ولم يحدث

حدث ولم يحدث

بين الواقع والخيال، بين أمر حدث ولم يحدث ..فتاة عشرينية تصارع مجتمعها المحبط لكل طموحه في عملها ترغب..

3.00BD السعر بدون ضريبة : 3.00BD

الكلمات الدليليلة : اين نسيت نفسي، أين نسيت نفسي؟، حصة العبدالرزاق